جديد الموقع

Loading...

الجمعة، 29 ديسمبر 2017

المرأة الروسية التي احترقت في الفضاء. مالذي رأته ؟ وماهي اخر كلمتها ؟

تسجيل المرأة الروسية التي احترقت في الفضاء. مالذي رأته ؟ وماهي اخر كلمتها ؟ عندما تقرأ أي كتاب في القرن الواحد والعشرون عن الفضاء، فستجد بالطبع في صفحاته حديث عن أول امرأة تركت الأرض وصعدت الى الفضاء. كانت امرأة روسية شابة تبلغ من العمر 26 عاما تدعي فالنتينا تريشكوفا. 

رسميا، كانت الشابة سالي رايد هي أول امرأة تصعد الى الفضاء في التاريخ، والتي تمكنت من الالتفاف حول الكرة الأرضية بنجاح في 16 يونيو 1963 على متن المركبة الفضائية فوستوك 6. ولكن وعلى ما يبدو، فهناك امرأة اخري وهي الشابة تريشكوفا قد حققت إنجازا مماثلا قبل عامين من تاريخ صعود سالي رايد الى الفضاء. 

في عام 1961، قام الاتحاد السوفيتي سابقا بإرسال رائدة الفضاء تريشكوفا في بعثة فضائية، هذا الامر كان سريا وغير مُعلن عنه اطلاقا، لأنه وعلى ما يبدو لم تسر المهمة بالطريقة المرجوة منها، لان تلم المرأة وللأسف الشديد لم تستطع النجاة من تلك التجربة ولاقت مصرعها في الفضاء.