جديد الموقع

Loading...

السبت، 23 ديسمبر 2017

بسبب العادات الغريبه تزوجها ولم يرى وجهها وفي ليلة الزفاف طلقها عندما رفضت أن ..... افتح الصورة لتشاهد ما حدث

لكل مجتمع عاداته وتقاليده التي يحافظ عليها ويتوارثها الاجيال جيلا بعد جيل  وليس  بالضروره ان تكون هذه العادات وفق الشريعه الالسلاميه فقد تخضع للعادات القبليه وحدث حدث غريب ليله زفاف عريس يمني على عروس حيث طلبت عروس مقابل 200 الف فتش يمني مقابل ان يرفع العريس خمارها ولانه لم يرى وجهها رفض وحسب شهود عيان فإن العروسة لم تكن تحب عريسها بل

فُرض عليها من قبل أهلها، لكن العريس حينما أكد لها بأنه لن يدفع العشرين ألفا، رفضت الدخول عليها، أو خلع خمارها (الفتشة) ، مما جعل العريس يطلقها. وتعرف عادة حق ( الفتشة ) في عدد من المناطق اليمنية، وهو مبلغ يدفع للعروسة، مجامله لها، غالبا حسب رغبتها ,, حيث طلقها العريس بعد  زواجهم بعدة ساعات لانه عندم حدثت بينهم الخلوة طلب منها رفع خمارها عن وجهها فمن المعروف انه من عادات بعض اليمنيين عدم كشف الوجه ولكنها رفضت ذلك وطلبت مهرا اكبر وذلك ما رفضه رفضا باتا وكان السبب الرئيسي للطلاق