جديد الموقع

Loading...

السبت، 23 ديسمبر 2017

سمع صراخ وشاهد شيئا يخرج من فمه فظن انه قتل طفلة ولكن ما حدث جعله يندم طوال عينه




ان تربية حيوان اليف هي مسؤوليه كبيره لا يستطيع الجميع فعلها فما دمت ربيت حيوانا في منزلك فقد اصبح فردا من افراد المنزل  وعليه حمياتك وحماية عائلتك خاصة لو كان كلبا فمعروف عن الكلاب حمايتها لاصحابها  وما حدث معنا في هذه القصه صادم لا محاله فقد ترك كلبه ليحرس ابنه الرضيع وذهب للصيد وعندما عاد وجد الكلب ينبح أمام البيت وقد تلطخت أنيابه بالدماء رفع بندقيته عليه وأزهق روحه ودخل مسرعا ليرى بقايا رضيعه فاذا به يرى ذئب غريق بدماءه والطفل لم يمسه سوء تخيلوا الشعور بالذنب

الذي غشاه ورافقه الندم طيلة حياته بعد ان قام بقتله كلبه المقرب اليه الذي كان على قدر من الذكاء والمسؤوليه وحمى عائلته واطفاله ومن هذه القصه نتعلم انه ليس كل ما تراه عيناك حقيقيا فهناك امور كثيره قد تخدعك وكذلك ان بعض الظن اثم  فلا تتسرع وتحكم على الامور من اول مره بل يجب عليك تقصي الحقيقه