جديد الموقع

Loading...

الخميس، 13 أبريل 2017

شاهد طفلة عمرها 15 عاماً وطولها 60 سم

خصصت قناة ناشونال جيوجرافيك الأمريكية أمس الأحد، حلقة خاصة عن الطفلة الهندية يوتى أمجى، أصغر طفلة فى العالم، التى لا يصل طولها إلى 60 سنتيمترا، ولا يصل وزنها إلى 5.5 كيلو جرام، لكن البعض يعتبرها "إلهة" موطنها فى الهند.
وزنها ورغم أن يوتى تبلغ حاليا من العمر 15 عاما، فإن طولها لا يتجاوز 23.5 بوصة (حوالى 59.7 سنتيمترا)، فيما يبلغ وزنها حوالى 12 رطلا فقط (أقل من 5.5 كيلو جرام).
وخصص برنامج صباح الخير أمريكا على شبكة إيه بى سى الأمريكية فقرة خاصة عن يوتى، التى بلغ وزنها عند ولادتها حوالى 1.3 كيلوجرام.
ولم يكن يتوقع الأطباء أن تعيش يوتى بعد ولادتها أكثر من 10 دقائق، لكنها احتفلت مع أسرتها مؤخرا بعيد ميلادها الـ15.
وقالت شبكة إيه بى سى فى تقرير لها، إن يوتى التى تُعتبر فى عداد الأقزام، ينظر إليها البعض فى الهند باعتبارها "إلهة".
وقال أبوها فى لقائه مع ناشونال جيوجرافيك إن الطفلة عندما كانت جنينا عمره 9 أشهر لم تكن تظهر على جهاز الأشعة، وقال الأطباء "إنها لم تتكون بعد".

وتذهب يوتى إلى المدرسة مع زملائها؛ حيث يُخصص لها مقعد خاص صغير، وتحلم بأن تصبح "نجمة سينمائية"، رغم أن جسمها أقل من الأطفال فى عمر 6 أشهر.
ويعتقد الأطباء أنها تعانى مما يُعرف بـ"القزامة النخامية"، وهى حالة يتسبب فيها القصور فى إفرازات الغدة النخامية المسئولة عن النمو والتطور البدنى. ورغم جسمها الضئيل، الذى يجعها أصغر طفلة فى العالم، فإن نموها العقلى يساوى أقرانها.
ويعتقد والدا الطفلة، الذين وصفتهما شبكة إيه بى سى بأنهما من "الهندوس المتدينين"، أن ابنتهما القزمة تمثل "تجسيدا لإلهة"، كما قاما ببناء معبد فى منزلهما تظل النار فيه مشتعلة ليلا ونهارا، كما سمياها "يوتى"، والتى تعنى الضوء والحياة باللغة الهندوسية.
وهذا الاعتقاد ليس قاصراً على والديها فقط؛ حيث يؤمن بعض السكان فى المنطقة، بمن فيهم الأب الروحى للعائلة أن الطفلة يوتى مقدسة.
وقالت يوتى لقناة ناشونال جيوجرافيك: "الناس يعتقدون أننى من الآلهة، ولهذا فإنهم يُظهرون لى قدرا كبيرا من الاحترام، ولهذا السبب يلمسون قدمى، وأنا لا أهتم باعتقادهم هذا".


دومتم فى امان الله ورعايتة